استخدامات سيدونا – فك الارتباط

written by فيصل عبد الواحد on July 28, 2012 in قانون الجذب with 75 comments

فاكر سيدونا..مش كدة ؟

فاكر ان قولنا ان ليها تطبيقات فعالة جداً..

بعد ما فهمنا الغرض من سيدونا من خلال سلسلة المقالات

من أول “انسى السري

ومروراً ب “طريقك ايه” و “خط النهايةل

وباقي المقالات التانية

وعرفنا ايه أهمية اننا نبدأ صح..نبدأ من الداخل

مش من الخارج

وقبل ما أبدأ في أول تطبيق من تطبيقات سيدونا، عايز أحذرك من حاجة

..ما تفرحش

ما تفرحش لو كان الناس دايماً تقول عليك شخص صلب

ما بيتأثرش

بيكتم جواه

بالعكس..أحب أقولك انك اذا استمريت، او استمريتي كده

لازم هتحصلك مشكلة – في أغلب الأحوال صحية – قريب

الأمراض العضوية كلها..آه كلها، ليها منبع داخلي

لازم الجسم ينفذ الأمر اللي جايله من العقل الباطن، اللي انت خزنته جواك

بدعوى..أنا بعرف اكتم مشاعري كويس

حتى افتكر وانا صغير، قبل حتى ما أعرف أقرأ..أخويا قرأ ليا دراسة كانت في مجلة مش متذكر اسمها

ان النساء أطول عمراً من الرجال..عشان بيبكوا

بيعيطوا يعني بالمصري

بيطلعوا جزء كبير من المشاعر اللي اترسبت جواهم بسبب المشكلة اللي كانت سبب البكاء

عايزك تعرف انك مش معنى انك شايل جواك حاجات كتير يعني انك تفرح بكده

بالعكس..لازم تعرف انك عندك مشاكل كبيرة ولازم هتبان على السطح

وتتعامل معاها الوقتي قبل كمان 10 دقايق

ندخل..في أول تطبيق

فك الارتباط.. ودي أول مفاجأة من ال3 مفاجآت اللي كنت كتبت عنهم قبل كده في أحد الردود

سيدونا زي ما هي قوية جداً في التحرر من السلبيات

فسيدونا قوية جداً بفضل الله برده، في فك الارتباط

بمعنى..انك ممكن لو عايز تنسى الهدف – ودي احدى الطرق في جذب الأهداف

زي ما اتفقنا عشان تجذب أي حاجة قدامك طريق من 3

فك الارتباط

مقاومة البارادايم

تغيير البرمجة الداخلية

وآخر طريقة هي أقواهم وأسرعهم

لكن ساعات فك الارتباط ممكن تستخدمه في الأهداف البسيطة أو اللي عايزها تتحقق بسرعة

وهقولك لعبة جميلة أوي انا شخصياً بحب اعملها وانا في المترو

وهي طريقة من طرق التحكم في طاقة الأشخاص اللي بندربها في كورس سيدونا او تدريب قانون الجذب المكثف

الأول خليني أقولك ازاي تفك الارتباط بسيدونا

بعد ما تحدد انت عايز ايه..اعمل المعايشة له كإنه بيحصل، ويستحسن

انك تعمل المعايشة “للإحساس” الداخلي اللي هتكسبه من تحقق الهدف ده

وبعد كده..تعمل سيدونا بس تبدأ من أول تاني سؤال

تقدر تتحرر

هتتحرر

امتى..الوقتي

بس..وكده انت هتبقى فكيت الارتباط فعلاً

عايز كمان أقولك تاخد بالك من حاجة..في ناس لما بيعملوا العايشة للاحساس الداخلي اللي هيكسبوه من حاجة

الحاجة بتترسخ جواهم وبتاخد وقت – حوالي دقيقتين أو تلاتة – عشان يفكوا الارتباط

فلو انت حصل معاك كده وفك الارتباط طول معاك بسبب حاجة زي دي

اعمل معايشة عادية، شوف الهدف وهو بيتعمل ليك بإذن الله بدون ما تدخل في المعايشة الداخلية

وفك الارتباط

عايزك تجربها على حاجات بسيطة وتشوف قوتها بإذن الله

آه..عارف انك عايز اللعبة اللي قلتلك عليها

بص يا سيدي..ساعات مثلاً وأنا في المترو.. وعايز حد يقوم من مكانه

أو حد مثلاً يقوم من جمبي

أو حد ما يقفش جمبي لسبب معين

بعمل كده

عايزك تجرب تعمل كده  وشوف النتيجة معاك ايه

لازم هتلاقي تغير على الشخص اللي عملتها عليه، حتى لو ماكانش نفس التغيير اللي انت عملت المعايشة عليه

بس المهم انك هتلاقي حاجة تشبه جداً الحاجة اللي عملت عليها المعايشة

وتعرف كده ان الطريقة صح وانت طبقتها “نوعاً ما” صح..عشان كده ما اتعملش اللي انت كنت بتعايشه بنسبة 100%م

وهتلاقي ناس ممكن ما يظهرش عليهم اثر كبير من اللي بتعمله، غير انهم بيتوتروا..أو يتعصبوا

دول بيقاوموا من غير ما يشعروا.. الله أعلم اتدربوا بالفطرة ازاي على مقاومة الطاقة الخارجية

بس هتلاقي حاجات جميلة أوي

على فكرة..انا ما حذرتكش انك تستخدمها في حاجة مش كويسة، عشان دي طاقة

هتترد ليك غصب عنك، لأن كل اللي بنتعامل معاه طاقة..ولازم هتترد ليك تبعاً للكارما..أو زي ما بيحبوا يسموها

قانون بقاء الطاقة

فخاف على نفسك وانت بتعملها

! وأشوفك المقالة الجاية ان شاء الله تكون لعبت شوية