مقدمة عن قانون الجذب

قانون الجذب

قانون الجذب

قانون الجذب

قانون الجذب

 

هذه المقالة مقالة تمهيدية عن قانون الجذب، تابعونا لتعرفوا المزيد

الأول..يعني ايه قانون الجذب ؟

الأول..قانون الجذب مالوش علاقة بقانون الجاذبية الخاص بنيوتن، رغم ان الاتنين يتشابهوا في انهم قانونين من قوانين الكون..يعني مش معنى اني لو قولت انا لا اؤمن بالجاذبية، وطلعت فوق برج 20 دور ورميت نفسي من فوقه..مش هقع !

فمش معنى انك تقول “أنا لا اؤمن بقانون الجذب” ان حياتك مش هتتأثر بيه، سواء باللي انت عايزه، او باللي انت حتى مش عايزه..!

خلينا قبل ما نبدأ نتكلم عن قانون الجذب، نبدأ ناخده من منطلق اسلامي نوعا ما..، في حديث جميل جدا، حديث قدسي، بيقول:

“أنا عند ظن عبدي بي، إن خير فخير، وإن شر فشر”،

وحديث قدسي تاني، بيقول:

“لا تسبوا الدهر، فأنا الدهر..”

لو جينا نربط بين الحديثين..هنلاقي دي فكرة قانون الجذب..عشان كدة انا دايما بقول ان قانون الجذب اصلا موجود في شريعتنا الاسلامية، لكن ماحدش كان يتوقع انه ممكن يبقى بالبساطة دي، وبالقوة دي في نفس الوقت.

فقانون الجذب ببساطة، انك انت بتجذب ليك، كل الي بتفكر فيه، الأفكار الوقتي، التخيلات الوقتي الي بتسيطر عليك وأكتر مشاهد بتشوفها و بتحسها، هتلاقي طريق ما تظهر بيه في حياتك، بمعنى أبسط..

انت بتجذب ليك ، كل الي انت عايزه، وكمان الي انت مش عايزه.

يعني، لما انت بتفكر في فكرة سلبية مثلا..تشوف نفسك في منظر الضحية..او تحس نفسك ان كل الناس ظالماك وانك مظلوم من أقرب الناس ليك..ما تتوقعش انك هتلاقي غير ده، دايما هتلاقي نفسك بعيد عن الناس..!

كنت أعرف واحد بيشكيلي مرة بيقولي، أنا ليه كل ما أروح أي حتة لازم تحصلي مشكلة، ليه بتخانق كتير، انا ما بحبش الخناقات والله بس الناس الي بتستفزني..فلما سألته، انت ايه اكتر حاجة بتتخيلها لما بتقعد مع نفسك..،قالي بتخيل اني بضرب الناس وبعمل الحركات الي بشوفها في التليفزيون وبضرب 10 لواحدي وبدافع عن صحابي وهما بيتضربوا..!!

دايما الفكرة الي انت بتفكر فيها مش هتجيلك بنفس الشكل الي بتفكر فيه، لأ..

هتجيلك مضاعفة، مش هتجيلك بنفس الصورة الي انت متخيلها، يعني هتجيلك على الأقل، مضاعفة مرتين..وده مرتبط بحاجة اسمها قوة الجذب هنتكلم عنها مرة تانية.

ودي رغم انها حاجة خطيرة، بس برده حاجة جميلة جدا، عشان انت ممكن تستغلها لصالحك.

وحتى عشان كدة، في أي كورس للثقة بالنفس، المدربين دايما يبدأوا بحاجة اسمها الـ

Self-Image

أو انطباعك انت عن نفسك..بيطلبوا من كل المتدربين انهم “يتخيلوا” نفسهم دايماً في مظهر الشخص الواثق في نفسه، ويشوفوا نفسهم هيمشوا ازاي وهيتكلموا ازاي..

وجرب تسأل حد ثقته في نفسه ضعيفه – انت دايما شايف نفسك ازاي – او ايه اكتر حاجة بتحسها لما تقعد لواحدك..هتلاقيه دايما شايف نفسه ضحية الآخرين..المظلوم، الي الناس كلها بتيجي عليه وهو بيستحمل..ودايما يعمل الخير ويتردله الشر، ومش لاقي رد الفعل الي المفروض يلاقيه عشان هو طيب و بيعمل كل الخير..

عشان كده، أول خطوة في بناء الثقة في النفس..هي

Creating a new self-image

عشان ما نخرجش بره الموضوع..

عايزك الوقتي ما تحاولش تتخيل الا كل شيء انت بتحبه..شوف نفسك غني، شوف نفسك راكب العربية الي انت بتحبها، شوف نفسك مع الشخص الي انت بتحبه، شوف حد عزيز عليك وربنا شفاه بفضله من مرض حتى لو كل الدكاترة قالوا نسبة شفاءه صفر..!

خلي ثقتك بالله أعلى من أي حاجة تانية..

بس الاهم مش بس تتخيل، الأهم، تحس بالفرحة المصاحبة لتحقيق الهدف ده..تحس ان فعلا الي انت بتتخيله حصل..وتحس بالفرحة الي هتحصلك لما يحصل، كإنه حصل فعلاً.

حس بملمس الفلوس في ايدك، وانت شايف ورق ال100 كتير في ايدك وبتعده عشان تروح تشتري لابتوب جديد، شوف شكلك في مراية العربية الي انت بتحبها، وانت راكبها، وجمبك حد بتحبه..شوف نفسك وانت بتشوف درجات امتحاناتك وبتهيص مع اصحابك وتفرح، انك جيبت امتياز..

طب لما الحكاية سهلة أوي كدة..ماحنا ياما اتخيلنا حاجات، بس ماكنتش بتحصل..

على فكرة، لأ كانت بتحصل، بس مش كلها، كل حاجة كانت بتحصل منها أول جزء بسيط منها، وبعدين تختفي..ليه؟

ده الي هنعرفه ان شاء الله رب العالمين، في المقالة القادمة، بعنوان:

أخطاء تطبيق قانون الجذب

Comments

comments

You can leave a response, or trackback from your own site.

2 Responses to “مقدمة عن قانون الجذب”

  1. [...] مقالة مقدمة عن قانون الجذب، وان شاء الله هعمل هنا صفحة دائمة للأعضاء [...]

Leave a Reply