main

كورس سيدونا المدفوع كاملاً- خطواتك من هنا

September 1, 2016 — by فيصل عبد الواحد

كورس سيدونا لفيصل عبد الواحد المدفوع كامل

هنا، ليس فقط لمشاهدة كورس سيدونا المدفوع لفيصل عبد الواحد كاملاً مجاناً

لكن أيضاً لأنه تأتيني العديد و العديد من الاستفسارات عن التحرر و قانون الجذب

من أين نبدأ ؟

خاصة و أنه بعض منهم قد يكون لم يسمع شيء لي من قبل

قبل أن أكتب روابط كورس سيدونا، سأعتبرك شخص جديد كلياً على الموقع ولا تعرف من أين تبدأ

إن كنت كذلك، فابدأ أولاً بالاستماع لتلك الكورسات

كورس العيدية

كورس العيدية الثلاثين يوم

كورس الجذب التلقائي

كورس التطهير النوراني للجذب المالي

أيضاً إذا كنت تمتلك الوقت

فتصفح قناتي على اليوتيوب من هنا

و ابحث عن كلمة تحرر لتظهر لك تلك النتائج

أو قانون الجذب لتظهر لك تلك النتائج

أو سيدونا لتظهر لك تلك النتائج

أيضاً الصفحة الرسمية - الوحيدة - على الفيس بوك يمكنك متابعتها من هنا

هنا في موقع أمير نفسك ستجد مقالات عن التحرر وقانون الجذب من 2010 و ربما قبل ذلك

عن كل شيء يخص قانون الجذب سواء المعايشة، السبليمنال، التوكيدات، التقنيات، الترددات

التحرر، سيدونا، تقنيات أخرى للتحرر

الحقيقة، معرفة من أنت، لماذا جئت لتلك الدنيا

ستجد العديد من الموضوعات و المقالات، و العديد من الفيديوهات

أما الآن، الجزء الخاص بالمتابعين المتمرسين

كورس سيدونا هو كورس مدفوع مقابله 1200 دولار تقريباً

حتى الدقيقة السابقة، و يمكنك التأكد من رابط بيع الكورس من هنا

لكن الآن يمكنك الاستماع له كاملاً، مجاناً من هنا على اليوتيوب

أو لمشاهدة الكورس بشكل منفرد

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الأول الجزء الأول

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الأول الجزء الثاني

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الأول الجزء الثاني - أسئلة

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الأول الجزء الثالث

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثاني الجزء الأول

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثاني الجزء الثاني

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثاني الجزء الثالث

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثالث الجزء الأول

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثالث الجزء الثاني

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثالث الجزء الثالث

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثالث الجزء الرابع

كورس سيدونا التطهير الداخلي فيصل عبد الواحد المستوى الثالث الجزء الخامس

لماذا أعطي كل تلك الكورسات مجاناً..؟ ببساطة لأني رأيت أن كلما أعطيت خيراً كلما جاءني من حيث لا أعلم

و أيضاً سأتوقف عن التدريب الحي قريباً، فلا أريد أن أحرم من لن يستطيع التدريب معي

أيضاً قمت بكتابة و إعداد سلسلة من الرسائل و الخطوات مسبقاً، تصلك على إيميلك لترشدك كيف تجذب أي شيء تريد، أو تحل مشكلة تواجهها في حياتك

المفترض أن هناك لافتة ظهرت لك بالفعل للاشتراك، إذا لا فقط قم بعم "تحديث" أو

Refresh

للصفحة

رحلة ممتعة 🙂

سيدونا – التطهير الداخلي و التحرر

November 11, 2014 — by فيصل عبد الواحد7

كيف غيرت حياتي و امتلكت أكثر مما اريد في أقل من 30 يوم

دون استخدام أي تمرينات أو تخيلات أو معايشات او توكيدات يومية بفضل الله









منذ حوالي 5 سنوات

عند بادئ معرفتي بقانون الجذب، حينما كنت أظن فقط أنه تخيلات و معايشات و تمارين توكيدات يومية

مررت مرور الكرام بتقنية حرق المعتقدات، في كتاب لجو فيتالي كنت قد اشتريته من أمازون على ما أذكر

او سمعتها في أمسية حضرتها له..المهم أنني عرفت هذه التقنية مارستها بالفعل..أكثر من مرة

نتائجها كانت جيدة، لكن على الصعيد الداخلي فقط المهم..أنني بدأت بالالتفات للجانب الداخلي أكثر

حتى في وقت من الأوقات في امسية لدكتور برينت فيلبس تكلم فيها عن التقنيات العديدة و ذكر فيما ذكر..شيء اسمه

The Sedona Method

جذبني الاسم نوعاً ما، بحثت عنها لكن كنت أكتب الاسم بشكل خاطئ كنت أكتبه Sydona

بدلاً منSedona

المهم..وصلت لتقنية سيدونا بالفعل..وصلت لهيل دوسكن قرأت عنها و كان هيل كريماً معي أنه أعطاني

أساسيات تلك التقنية مجاناً ليس لي بشكل شخصي، لا أقصد ذلك لكن كان يضع سيدونا بشكل مشروح على

موقعه و هو ما أفعله أنا اليوم في موقعي و صفحتي على الفيس بوك لك لأرد الجميل جربت سيدونا، أول ما

جربتها على أمر كان بالنسبة إلي صعب نوعاً ما كانت هناك مشكلة تقنية بمزود خدمة البريد لموقعي الوليد وقتها

ولا يبدو لها حل في الأفق ولكن ما أن مرت دقائق و أتت لي رسالة من icontact

كان هذا هو اسم الشركة وقتها بأن المشكلة تم حلها بفضل الله لا أستطيع أن أصف لك مقدار فرحي وقتها

فرحي ليس لحل المشكلة بقدر فرحي لما وقعت يدي عليه من كنز وقتها شخصياً كنت أعاني من مشكلة مع والدي

إن قلت عنها "مستحيل" أن تُحل من وجهة نظري وقتها فسأكون بخيلاً في الوصف..المهم

شاء الله أن أتقن سيدونا سريعاً لسبب يعلمه هو و استخدمتها أيضاً على تلك المشكلة وفي عصر اليوم، بدون أي

تدخل مني وجدت والدي يكلمني بفضل الله و يعرض علي أشياء وقتها لم أكن أتخيل أنها لتصدر منه

المهم..تأكد لي الأمر و بفضل الله بدأت باستخدام سيدونا على كل شيء في حياتي على ديوني التي أريد أن

أسددها على عملي الذي كان يعتبر وقتها لا عمل لدي على كل شيء..فعلاً، أذكر وقتها أنه كان مطلوب مني

حوالي 50 ألف جنيه في أقل من شهر، كان بالنسبة لي الأمر أكثر من مستحيل..ضع نفسك مكاني وقتها

 شاب لا يعمللا يعلم اي شيء بأي شيء، الا ما قرأه فقط من التوكيدات و التخيلات اليومية

و التنمية البشرية التي لم تفده من قبل و كان مطلوب مني أن 50 ألف جنيه، و أن أكون ايضاً، قادراً على تحمل

مسئولية منزل و أن أكون رب أسرة بدأت باستخدام التحرر على ذلك و ما أن مرت الايام و بدأت الأمور تتغير

بفضل الله و بدون الدخول في التفاصيل التي فقط ستأخذ حيز من الكلام بفضل الله، في أقل من 30 يوم كان معي

المبلغ و اكثر فيصل لماذا لم تذكر التفاصيل ؟

هذا ما أفعله حتى في قصص النجاح، عقلك الباطن، حينما تقرأ تفاصيل و قصص نجاح، بشكل غير مقصود

يرتبط معها، و اذا كانت لديك مشكلة مشابهة، مادية على سبيل المثال يبدأ عقلك الباطن في التركيز على الحلول

الذي ذكرتها فقط بمعنى أنه اذا ذكرت مثلاً أن شخص ما أعطاني مالاً لحل مشكلتي

وهو ما لم يحدث بالمناسبة فبشكل غير مقصود سيركز عقلك الباطن على أن تحل مشكلتك المادية بنفس الطريقة

..و ستبحث عن ذلك الحل في كل شيء أمامك المهم..عرفت بفضل الله أن الحلقة المفقودة..هي التحرر

لماذا ؟

لأن ببساطة، الأمر أنك بداخلك فعلاً كل ما تريد أن تكون..أنت أصل كل شيء أولاً و أخيراً

لكن المشكلة، أنه مع تراكمات الحياة و صراعاتها، وعدم التعامل كما ينبغي مع المشاعر التي تطرأ عليك فيها

تتكون و تتخزن بداخلك طبقات فوق قدرتك اللانهائية تلك، على تحقيق ما تريده بخلاف أيضاً، أنها تسد مسارات

الطاقة لك فلا يحدث الا مزيداً و مزيداً، من نفس الوضع الذي أنت عليه الحلقة المفقودة..هي كشف تلك الطبقات

هي..التحرر منها بإذن الله وصدقني، بحثت و بحثت قرأت و دفعت و اشتركت و تعلمت و تواصلت

و عرفت تقنيات بفضل الله لا أظن أنه هناك شخص جمعها كلها و لكن ما خلصت له..أن أفضلهم بفضل الله تعالى

هي سيدونا، لكن لماذا هي أفضلهم..؟

لأشياء عدة

بساطتها..لأنها فقط مبنية على اعطاء الشعور الذي كنت تكتمه طيلة تلك السنوات..حقه أن تشعره كما هو

أن تشعر بذلك الغضب، ذلك الرفض، ذلك الضيق، تلك المقاومة، ذلك الخوف، أياً كان..أن تشعره، أن تسمح له

أن يكون كما هو سهولتها في التنفيذ، فيمكنك عملها حتى و أنت تتحدث مع أصدقاءك و أنت تقود سيارتك

! و أنت تأخذ افطارك حتى

و تأثيرها الضخم، فبفضل الله يمكن أن ترى أثر لحظي لذا، فأرحت نفسي من عناء البحث في قانون الجذب، لأنني أعرف مبدأه بالفعل،

 تردد بداخلك يجذب مثيله بالخارج و اهتممت أكثر بالتحرر و تقنياته

و يا ترى..هل كان هذا أفضل قرار اتخذته في حياتي كلها بفضل الله ؟

! نعم

التحرر، ولا غير التحرر

و حينما اطلقت تلك الكلمة منذ حوالي 5 سنوات انتشرت كالنار في الهشيم

بل و نسب العديد من المدربين تلك الكلمة لأنفسهم و حتى عندما تكلمت عن سيدونا

و كنت أول من تحدث عنها من العرب بفضل الله، وبفضل الله رأى الجميع أثرها القوي

..حتى أنهم اجتهدوا في نسبتها لأنفسهم أيضاً..ذلك لا يدل إلا على

قوة ذلك الأمر بالفعل..أليس كذلك ؟

لذا درست كل شيء عن سيدونا يمكن أن يكون موجود وبفضل اللهأضفت لسيدونا العديد من الأشياء التي اختلف

فيها مع هيل نفسه و هنا نقطة هامة فيصل..تقول أنك عندك ما ليس عند هيل دوسكن نفسه

!ببساطة..نعم

و هذه مشكلة، إن بدأت أي علم بأنك أقل من أي شخص فهذا هو أقصى ما يمكنك الوصول إليه، ولن تتعداه أبداً

هذا من الجانب الطاقي..أما من الجانب الواقعي، فنعم بالفعل، هيل دوسكن له آراءه الخاصة بالدين و التحرر

و الديانات بوجه عام بخلاف أسرار أخرى خاصة بالطاقة وLetting Go

كما يقولون بالمصري عندنا"كل شيخ..و له طريقة"و طريقتي أنا، بعد تجربة طريقة هيل

عرفت أيهم أقوى في التأثير و أسرع في النتيجة بفضل الله و بالمناسبة هيل نفسه اختلف في أشياء مع ليستر

ليفنسن، مبتكر طريقة سيدونا التي تعلمها هيل منه لذا فلا تكن فريسة لذلك المعتقد "يعني هو هيبقى أحسن من

اللي علمهاله"

ليس لي..و لكن من أجلك أنت فربما بعد دراستك لسيدونا فعلاً تصبح فيها أفضل مني بإذن الله

لكن ما علاقة التحرر..بالطاقة بقانون الجذب..؟ حسناً، دعني أقرب لك الفكرة أكثر حينما تم طرح فيلم السر، و

أحدث تلك الضجة العالمية التي أحدثها اعترف نجومه أنه بالفعل..كان ينقصه الكثير الأمر كما قال أستاذي كيفن

ترودو، أن أعطيك وصفة لأكلة 90% من مكوناتها خاطئة فطبيعي ألا ترى نتيجة إلا إذا أدخلت أنت مكونات

أخرى صادفت أن تكون قريبة من المكونات الصحيحة، أما الأغلب من الناس فلن يرى النتائج لأنه سيلتزم بما

في الوصفة، كل شيء في حياتك طاقة، الهاتف الذي تقرأ من عليه تلك الصفحة الآن

أو شاشة ذاك الكمبيوتر إذا توسعت في تحليلها و تكبيرها ستصل إلى أنها جزيئات كيميائية

كل جزيء يحتوي على عدد ما من الذرات و الالكترونات و إذا توسعت أكثر في تحليل مركز ذلك الجزء..الذرة

ستصل إلى النواة و إذا توسعت أكثر في تحليلها ستجد بروتون..وإذا توسعت أكثر فيه

ستجده طاقة..أو فراغ كما يحب أن يسموه أحبتنا أهل الكيمياء، قس هذا على كل شيء

حتى عليك أنت كل شيء صورته الأولية طاقة ليست ثابته ولكن تهتز بحركة معينة ينتج عنها شيء اسمه

التردد

Vibrations

Frequencies

ربما سمعت عن تلك الكلمات من قبل، أليس كذلك؟

هذا هو ما يجذب مثيله لك فحينما تكون في تردد ما تجذب مثيله لك

حتى المشاعر، لها ترددات، فحينما تكون في حالة شعورية ما تجذب مثلها و أكثر، فتزداد تلك الحالة التي أنت

عليها، الأمر الأخطر أن بداخلك معتقدات..ماذا ؟

نعم..حياتك كلها مبنية على تلك المعتقدات

الطريقة التي تقرأ بها الآن الطريقة التي تفكر بها الطريقة التي تتكلم بها بل و أيضاً، كيف ترى المال

كيف ترى الجنس الآخر كيف ترى عائلتك كيف ترى حياتك معتقدات خاصة بكيفية التعامل مع صديقتك

معتقدات خاصة بكيفية التعامل مع المال معتقدات خاصة بالعمل في حياتك كل شيء لا يدور و لا يحدث صدفة

ولكن تحكمه..تلك المعتقدات التي بداخلك لذا دعني أدعوك لتجربة أمر ما..ما هو دخلك الشهري..؟

بعد المصاريف و الفواتير و و و

ماذا يتبقى لك ؟

فلنفرض..مثلاً..500 ريال، 500 جنيه

500 دولار..

أياً كان

حسناً..

أريدك أن تجرب أن تحتفظ بقدر بسيط هذا الشهر ليزيد مجموع صافي دخلك أي بدلاً مثلاً ان يكون 500

يكون 600

أو 700

جرب ذلك، ستجد شيئاً ما قد حدث، بأي وسيلة ليقتطع منك مقدار ما وفرته و يصير في النهاية معك نفس المبلغ

المعتاد..لماذا..؟

لأن هناك معتقد بداخلك، أو مجموعة معتقدات غالباً هي التي تدير حياتك المادية هي التي تحدد بالظبط كم تكسب

وكم تصرف وكم تدخر ومصادر المال لك و كميته..و كل شيء..لا تفهم الأمر بشكل خاطئ

لست أعني انك مسلوب الارادة

! الأمر انك أصلاً..من وضعت بداخلك تلك المعتقدات بقدر ما يمكن ذلك أن يكون صادم لك

و لكنه الحقيقة..نعم، أنت كونت تلك المعتقدات بداخلك في مرحلة ما

وجعلتها تتكفل بذلك الأمر هذه المعتقدات مخزنة بداخلك بل أن هناك حتى تقنيات مثل النقر أو الـ

EFT

تعتمد على النقر على أماكن محددة بالجسد لإطلاق تلك الطاقة المسماة بالسلبية و أول ما ستتعلمه بالمناسبة

أنه لا يوجد شيء اسمه طاقة سلبية أو ايجابية،في كورس سيدونا ستتعلم التحرر لحل كل تلك المشاكل التالية، فقط على سبيل المثال بإذن الله

ادمان العادات

ادمان التدخين

التحكم في الوزن

فشل استخدام قانون الجذب

مشاكل الماضي

المشاكل العاطفية

المشاكل الشخصية

المشاكل الأسرية

المشاكل المادية

جذب المال

المشاكل الجسدية

الوسواس القهري

الرهاب الاجتماعي

تربية الأطفال

مشاكل العمل

النجاح في العمل

الحديث السلبي الداخلي

الخوف

الاكئتاب

تأخر الزواج

تأخر الهدف

المقاومة

الرهاب الاجتماعي

الحرية المادية

النجاح الدراسي

و ستعلم أيضاً لماذا حينما تريد شيئاً..يبعد عنك ولا تجذبه ! و حينما تكون تقريباً فقدت الأمل به، يبدأ بالاقتراب

لك ستعلم أيضاً ما هي المحركات الثلاث لأي شعور يمكن أن تشعره تجاه أي شخص ..أو أي هدف

المستوى الأول

هذا المستوى لمن لا يعلم سيدونا، أو يعلمها ولكن لا يمارسها بحرفية

هذا المستوى كافٍ جداً لتحقيق ما ترغب من تطهير وتنظيف داخلي بإذن الله

ستعرف ماهية التنظيم وماهية الطاقة وكيفية التحكم بكل ذرة طاقة بك

وستعرف دور المشاعر الخفي وماهيتها، وما هو غير معروف عنها وقوتها وتردداتها بالأرقام

بالإضافة إلى التغلب على الصوت الداخلي الذي دائماً ما يشعرك بالفشل أو يقاومك عند أي نجاح

أول الأيام التدريبية

مقدمة عن الطاقة

مقدمة عن سيدونا

التحرر

ا

ثاني الأيام التدريبية

المشاعر

مشروطيات الطاقة

الادمان

النجاح

ا

ثالث الأيام التدريبية

النجاح 2

المقاومة

حدود الطاقة

المحفزات الطاقية

سيدونا الخوف

سيدونا الأهداف

ل

المستوى الثاني

هذا المستوى لمن يريد أن يأخذ سيدونا الى المستوى المتقدم

ستعرف جذور كل المشاعر، وستعرف ان هناك 3 جذور اذا استطعت ان تقتلعها

ستتحكم بكل شيء بإذن الله، وستتعلم كيفية تسريع أثر قانون الجذب عن طريق التحرر من تلك الجذور

ستتعلم أيضاً كيفية ارسال الطاقة للآخرين

وارسال الأفكار للآخرين المحيطين بك أو البعيدين عنك

ستكون قادر ان شاء الله على الاحساس بطاقة الأشخاص حال دخول أي مكان

ومعرفة اذا ماكان أحد الأشخاص يوجه لك طاقة سلبية أم لا، وستتعلم كيف تفصل نفسك

عن استقبال أفكار الآخرين السلبية

أول الأيام التدريبية

مراجعة سريعة على سيدونا

مراجعة على التحرر

الثلاث رغبات - بوابات

ا

ثاني الأيام التدريبية

التحكم

الموافقة - الإذن

التعايش

الخوف

ا

ثالث الأيام التدريبية

ارسال الطاقة

استقبال الطاقة

تحليل طاقة الأشخاص

ل

المستوى الثالث

هذا المستوى لمن قام بالفعل بأخذ المستويين السابقين

ستتعلم جميع أسرار سيدونا، وستتعلم حقيقة الطاقة التي لا يعلمها الا قليلي القليل

ستتعلم كيف تدمج قانون الجذب بسيدونا

ستتعلم أيضاً كيف تحلل أي مشكلة أو حالة أمامك، لمعرفة الخطوات المتطلبة للتطهير

سيتم تدريبك على سيستم الجذب بسيدونا في هذا المستوى لتستخدمهه لتحليل أي مشكلة وحلها بإذن الله

ستنظر للأشخاص بنظرة مختلفة حال معرفة الحقيقة المعروفة - الغائبة في نفس الوقت

وستتعلم كيف تعظم من طاقتك في أي لحظة تريد ان شاء الله

مع تطبيقات عملية لسيدونا مثل شريك الحياة

والمال والعمل والنجاح الخاص

س

أول الأيام التدريبية

مراجعة على الطاقة

حقيقة الطاقة

فتح قنوات الطاقة

التطهير

سيدونا و قانون الجذب

سيستم سيدونا - التحديد - المعايشة الداخلية

الحرية المالية

ثاني الأيام التدريبية

حقيقة الأشخاص

تعظيم الطاقة

تطبيقات عملية بسيدونا

النتيجة اللحظية - فك الارتباط

الحرية الجسدية

فائدة الرغبات الثلاثة

كيفية التحرر من الرغبات الثلاثة

ثالث الأيام التدريبية

الحرية الشخصية

الحرية الذهنية

الحرية الروحية

تحليل أي مشكلة ومعرفة خطوات التطهير

بعد ذلك الكورس، ستكون قادراً على التحكم في أي شيء يحدث لك بإذن الله و التحرر في نفس الوقت

و قادر على أن تمحـو أي ذكرى سلبية حـدثت لك من قبل و تعلم تلك المتعة..و تشعر بها

حينما تجعل قانون الجذب يعمل لصالحك بإذن الله بكل صراحة، أنا شخصياً لم أكن أنوي تدريب هذا الكورس

لكن أخذت قراري منذ حوالي 5 سنوات حينما أتقنت سيدونا أن أخرجها للجميع بإذن الله

لأنه في كورس سيدونا ستتعلم انه حتى التحرر من الأشياء الايجابية يجذب لك مزيداً منها، لأنك ما تتحرر منه

هو تعلقك أو تمسكك بها أمامك الآن طريقين، أن تأخذ مسئولية حياتك و تقرر أن تتعرف على تلك المعتقدات التي  تخرب حياتك و تتحرر منها بإذن الله أو أن تكمل حياتك و كأنك لم تقرأ هذه الصفحة

الاختيار لك

للاشتراك الآن

تكلفة الكورس

المستوى الاول - 297 دولار

المستوى الثاني - 397 دولار

المستوى الثالث - 497 دولار

يتم عمل الكورس بشكل حي مرة واحدة كل عام

ملحوظة هامة

ليس كل من يمتلك مقابل الكورس يمكنه الاشتراك

لا ترسل مقابل الكورس قبل أن تتأكد من قبول اشتراكك، عن طريق ارسال رسالة إلى

personal@amirnafsak.com

فيها نبذة مختصرة عنك و عن حياتك و أهدافك، ولماذا تريد الاشتراك بالكورس بإذن الله

ووقتها سيتم الرد عليك إما بقبول اشتراكك أو لا بإذن الله









لحجز مكانك الآن في الكورس :

1- تحويل عن طريق ويسترن يونيون

Western Union

الاسم : فيصل أحمد ابراهيم أحمد عبد الواحد

المبلغ : مبلغ المستوى المحدد

الدولة : مصر

وإرفاق رقم التحويلة واسم المحول ودولته في إيميل إلى

Coaching@amirnafsak.com

ا

2- تحويل بنكي بتلك التفاصيل

اسم البنك: البنك الأهلي المتحد Ahli United Bank

السويفت كود الخاص بالبنك : DEIBEGCX518

اسم العميل : Faisal Ahmed Ebraheim Ahmed

فيصل أحمد ابراهيم أحمد

المبلغ : مبلغ المستوى المحدد

رقم الحساب : 0051348289101

ملحوظة: في حالة التحويل البنكي يتم اضافة 25 دولار عمولة البنك على اجمالي المبلغ المحول

أي أنه لو كانت القيمة 297 دولار، يكون المبلغ المحول

297 + 20

317 دولار

قانون الجذب

! ازاي 3- سيدونا تاني

January 31, 2013 — by فيصل عبد الواحد50

letting-go.jpg

اتكلمنا المقالة اللي فاتت عن سيدونا

وانصحك ما تقرأش المقالة دي النهاردة

الا اما تقرأ المقالة السابقة

عشان غالباً مش هتستفيد كتير بدون قراءتها

وتقدر تقرأها من هنا بإذن الله

وقفنا عند خطوات سيدونا

لكن في سؤال بتسأله كتير دايماً

هي سيدونا زي ان ابقى خلاص مش عايز هدفي ؟

قانون الجذب

إزاي 2 – سيدونا

January 23, 2013 — by فيصل عبد الواحد64

قانون الجذب - ازاي 2 سيدونا

يمكن عشان كانت جديدة على الوطن العربي

او ماحدش اتكلم عنها قبل كدة

ولحد الوقتي في ناس بتلومني انني خرجتها - التقنية دي - خارج كورسات التدريب

مجانا للناس

ويمكن فعلاً دي كانت غلطة - مش عشان اني خرجتها مجاناً

لكن عشان ان أي حد يتلقى التقنية دي

لازم يكون عنده وعي معين

قانون الجذب

سيدونا..ببساطة

September 7, 2012 — by فيصل عبد الواحد151

web.jpg

بتكلم عن سيدونا اكتر من شهرين تقريباً

! وممكن تكون ما أيقنتش حاجة زي دي..عشان الحكاية..بسيطة

ناس كتير..لسه جديده على قانون الجذب

اما بتلاقي اول المقالات على سيدونا

بيختلط عليهم الأمر ويفكروا ان الحكاية مجرد

!! اسألة

وعشان كده في أول سيدونا بنصح القارئ انه يقرأ الأجزاء الأولى

لكن غالباً ما بيحصلش لأن بتجيلي اسألة كتير جداً عن سيدونا وهي ايه وفايدتها ايه

ونستخدمها ازاي

فقررت اني أعمل المرجع الصغير ده

عن سيدونا وكيفية استخدامها

ببساطة..قانون الجذب هو كالآتي زي ما كتبت في صفحتنا على الفيس بوك :

كل شيء خارجي..المال، العمل، و حتى الانسان، صورته الأولية اذا ما انتقلت بالتحليل من هيئة إلى هيئة، ستجدها طاقة..صورته الأولية طاقة، مثل الكرسي الخشب الذي تجلس عليه، اذا حللت الخشب، ووصلت الى الجزيئات ثم الذرات، ثم النواه، ستجد الطاقة، وكذلك مع المال، ومع الانسان..طاقة..
تتحرك تلك الطاقة تبعاً لتحركات معينة تنتج ما يسمى بالـ"ترددات"..وكل شيء له تردد مختلف، فتردد السيارة يختلف عن تردد المال، وتردد ال

عمل يختلف عن تردد شريك الحياة بالمواصفات المحددة " الانسان "..
لا يتشابه هذا التردد، الا مع تردد واحد فقط..
وهو التردد، للاحساس المتولد عنه..وهو ما يسمى بالتردد الداخلي
بمعنى ان تردد السيارة نفسها، يتشابه مع التردد الخاص بالاحساس المتولد من امتلاكها، وتردد تلك الفتاة التي تحلم بها - التي هي موجودة بالفعل - يتشابه مع تردد احساسك بالارتباط بها..
وتلك المقدمة المملة..تقودنا إلى ما تكلمنا عنه سابقاً..
البداية الصحيحة..أن تبدأ من الداخل..
أن تقوم بـ "أسر" ذلك التردد الداخلي..بداخلك..
فيقوم تلقائياً بإذن الله..بجذب مثيله من الخارج..
وهذا أعزائي هو..
قانون الجذب !

"

يعني في ترددات بتكون جواك..بتجذب ليك المشابه ليها خارجياً

متفقين ؟

ان شاء الله متفقين

الترددات دي عشان "تجذب" مثيلاتها من العالم الخارجي المحيط بيك

وتطلع للطاقة المحيطة بيك

بتمر في مسارات طاقة

وفي نفس الوقت عشان حاجة تقربلك

وتنجذب ليك

الطاقة الخاصة بيها، محتاجة تجيلك عن طريق انها تمر في مسارات طاقة

!! انت جيت، وبنيت سد

اه بالظبط..بنيت سد في مسارات الطاقة دي

سدود..مش سد

قفلت المسارات اللي المفروض، طاقة الفكرة او الهدف اللي جواك يطلع منه

وطاقة الأشياء اللي انت عايز تجذبها تمر فيه

انت قفلتها..أكيد

عن غير قصد

سيدونا..بتشيل السدود

سيدونا ببساطة تاني، هي 3 مراحل

يكفيك جداً انك تشتغل بمرحلة واحدة فيهم

اللي هي ال4 اسألة

أو طلب، و3 اسألة

أول طلب بيكون، انك لما تشوف مشكلة او هدف ما، تشوف انت حاسس ايه ناحيته، الهدف او المشكلة دي

وترحب بيه

يعني ايه ترحب بيه..

يعني تديله حقه في انه يتحس

تحسه

ما تهربش منه

ما تقاوموش

لأن -و بدون الدخول في تفاصيل تلخبطك لان دي مقالة بسيطة - مفيش حاجة اسمها طاقة سلبية وطاقة ايجابية

الطاقة في الغضب هي الطاقة في الفرحة

لما انت بتحكم عليها بلون معين او نوع معين، بتتصرف على الأساس ده، ويا إما بتديها حقها زي الفرحة

او بتكتمها جواك زي الغضب

وطبيعي انك لما تفضل تتعامل معاها على انها سلبية و غضب

عمرك ما هتعرف ترحب بيها

ولا تتحرر منها

يبقى تعرف..ان الطاقة السلبية دي..مش طاقة سلبية

دي طاقة بس..و أنت اللي وصفتها بحكمك عليها

اعرف انها طاقة عادية جداً

ورحب بيها

وحسها

دي اول خطوة..الترحيب

تاني خطوة تسأل نفسك..أقدر اتحرر من الشعور ده؟

المسألة مسألة اختيار على فكرة، ولما ترحب بجد بالشعور، هتلاقي الحكاية سهلة جداً

وهتلاقي ان سهل جداً بإذن الله انك "تسيب" الشعور ده

زي اللي كان ماسك قلم بإيده، وضاغط عليه جداً..

واختار انه يفتح ايده..ويسيبه

المشكلة ان مع الوقت، ساعات بنفكر ان القلم..جزء من ايدينا !

زي بالظبط ما بتنسى ان النضارة قدام عينيك

..وزي بالظبط برده..ما بتنسى ان الشعور ده

!! مش أنت

تقدر تتحرر من الشعور ده؟

تقدر تكون حر منه ؟

تقدر تتعامل معاه انه عادي..وما تمسكش فيه

عادي

ممتاز، عايزك بس تفتكر، ان آه أو لأ

الاتنين مش اجابة غلط

ومش اجابة صح

دول بس ارشادات بيعرفوك تروح فين

احنا ما بنحكمش مرة تانية على احساسنا عشان ما نكررش الغلط

المهم تعرف تمشي ازاي

عايز اقولك ان حسيت بأي مقاومة في الخطوة دي جواك، أو الخطوة اللي قبلها الخاصة بالترحيب

!! حتى المقاومة دي..رحب بيها

رحب بكل حاجة وهتلاقي الحكاية سهلة وانسيابية جداً وكل حاجة ماشية بطبيعتها ان شاء الله

اذا جواك حاجة بتقول لا..ما أقدرش اتحرر

رحب بيها برده

واسأل نفسك : الأحسن اتحرر وابقى حر، وارتاح، واحقق اللي انا عايزه

ولا أتمسك بالشعور ده جوايا، وأتعب، وافضل زي ما أنا

وزي ما قلتلك المسألة مسألة اختيار

تالت سؤال..انت (ه)ـتتحرر من الشعور ده

ه

ترجمة لـ

Would you let go of this feeling

الخطوة دي سهلة جداً..بعد ما قررت بفضل الله انك تقدر

بتشوف اذا كنت هتتحرر ولا لأ بإذن الله

ونفس الحكاية اذا لاحظت أي مقاومة أو أي لا، رحب بيهم

واسأل نفسك السؤال الاعتراضي تاني :

الأحسن اتحرر وابقى حر، وارتاح، واحقق اللي انا عايزه

ولا أتمسك بالشعور ده جوايا، وأتعب، وافضل زي ما أنا

آخر خطوة، واجمل خطوة بفضل الله

امتى..وتجاوب نفسك وتقول

الوقتي بإذن الله

بس..هي دي سيدونا

كل اللي اتكلمنا عنه واللي ممكن نتكلم عنه في المستقبل ان شاء الله ازاي تستخدم الكنز ده

في كل حاجة حواليك

بعتذر ان كنت كتبت كل حاجة في مقالة واحدة بس او كانت المقالة طويلة عليك

انا بس كنت عايز كل حاجة تبقى في مرجع واحد ليك عشان ترجعله وقت ما تحب بإذن الله

بالمناسبة انا قررت اعمل زي الكتاب والصحفيين، واكتب في آخر كل مقالة،

لمتابعتي على الفيس بوك

لمتابعتي على تويتر

لصفحة أمير نفسك على الفيس بوك

بعتذر اذا كنت بتأخر في الاجابة على الاستفسارات او الاضافات عن بعض الناس

بإذن الله انا بعمل كل اللي أقدر عليه عشان اجاوبك بسرعة على أد ما أقدر

تحياتي ليك، وبالتوفيق ان شاء الله

قانون الجذب

سيدونا 6 – الجسد

August 17, 2012 — by فيصل عبد الواحد132

sedona_method_9.jpg

المقالة اللي فاتت شككت ناس كتير في نفسها

وشككت ناس كتير في حاجات كتير

وشككت اللي بيقرأ في قدراته الاستيعابية

شيء محير فعلاً لما تعرف طول عمرك انك بتبص على نفسك من زاوية واحدة

وتعرف ان في زوايا كتير جداً انت ما اكتشفتهاش الا الوقتي بس

المهم..أنا قلتلك كدة ليه؟

أنا فرقت بينك، وبين اسمك، وبين نفسك، وبين روحك، وبين جسدك

أو عرفتك الفرق

ليه ؟

عشان أقولك النهاردة ان شاء الله

إزاي تغير حاجة في جسمك للأحسن بإذن الله

وعايز أقول أن أي حاجة هنا انا حاططها عشان تغير بس الأشياء المكتسبة

الحلال تغييرها، وأي شيء آخر انت حر فيه وحسابك على نفسك

انت..غير جسمك

و أنت مش مجموعة الوظائف البيولوجية اللي بتحدث جواك، بدليل انها بتحصل وأنت نايم

المهم..أنك مش ده

كل ده ليه يا فيصل ؟

عشان أول سؤال، في اول مرحلة، في استخدام سيدونا..لتغيير شيء ما في الجسد بيكون

تقدر تدي لجسمك الإذن..في أنه يكون بالصورة اللي هو عايزها ؟

طب ازاي، مهو اذا فعلاً اقتنعت ان انا شيء و جسمي شيء، إزاي أديله الإذن ده، مهو هيفضل كدة

فاكر لما اتكلمنا عن اطلاق الرغبة، وانت سألت نفسك ازاي، انا عايز الهدف ده جداً

ازاي اتحرر منه واسيبه

نفس الحكاية هنا

تقدر تدي لجسمك الإذن، أنه يكون بالصورة والشكل اللي هو عايزه ؟

وبعد ما توصل لنعم بإذن الله جواك..تدخل على تاني سؤال

هتدي لجسمك الإذن فعلاً انه يكون بالصورة اللي هو عايزها ؟

ولما توصل لنعم بإذن الله جواك،

توصل لتالت سؤال، امتى..و اجابته اللي انت عارفها، الوقتي

تاني مرحلة بتكون..تقدر تدي لنفسك الإذن، انك تتحرر من سيطرة جسمك عليك ؟

آه جسمك بيحاول يسيطر عليك، زي ما انت بتحاول تسيطر عليه

انت بتحاول تسطير عليه بأنك تعمل ريجيم، وهو بيحاول يسيطر عليك بأنه يخليك تاكلهم غصب عنك، ويفرز الهرمونات و الانزيمات

اللي تخليك تعمل كدة، بمساعدة، وأمر العقل الباطن، او تحديداً البارادايم

المهم..تقدر، تدي لنفسك الإذن انك تتحرر من سيطرة جسمك عليك ؟

لما توصل لنعم بإذن الله، برده جواك، وعلى فكرة مفيش مشكلة لو عايز تقولها بصوت عالي في أي مرحلة

نوصل للسؤال التاني..هتتحرر فعلاً من رغبة جسمك في السيطرة عليك أو التحكم فيك ؟

لما توصل لنعم بإذن الله ندخل لآخر سؤال

امتى..الوقتي

المرحلة التالتة، تقدر تحرر جسمك من سيطرتك عليه ؟

ولما توصل لنعم بإذن الله، السؤال اللي بعد كده

هتحرر جسمك فعلاً من سيطرتك عليه؟

وآخر سؤال، بعد نعم ان شاء الله بيكون

امتى..الوقتي

آخر مرحلة بتكون، أول سؤال فيها

تقدر ترحب برغبتك في أنك تبقى كذا (أنحف - أتخن - شعرك أتقل) وهكذا

ترحب بيها جداً، وتعرف انها حاجة حلوة انك تعوز حاجة زي كدة

وبإذن الله لما ترحب بيها

السؤال التاني، تقدر تتحرر من الرغبة دي ؟

ولما توصل لنعم جواك بإذن الله، السؤال التالت، هتتحرر من الرغبة دي ؟

وبإذن الله بعد نعم، امتى..الوقتي

في حاجة اضافية، وللمتقدمين او اللي عايز يوصل لمرحلة متقدمة، وبيتم تدريبها في كورس سيدونا المكثف

ان كل الرغبات وراها حاجة من التلاتة

الرغبة في التحكم

الرغبة في حيازة اعجاب الآخرين

الرغبة في النجاح/الحياة

ان شاء الله هشرحهم ليك المقالة المقبلة، وهتساعدك جداً سواء في التغيير الجسدي المادي، أو أي حاجة تانية بسيدونا

وان شاء الله هتكون المقالة دي قريب جداً

وان شاء الله اشوفك المقالة الجاية في المؤثرات المشتركة

قانون الجذب

سيدونا4 – الأهداف

August 5, 2012 — by فيصل عبد الواحد131

scalar-energy-healing.jpg

المقالة دي ممكن ما تكونش طويلة زي المقالات اللي فاتت

المهم..أكيد عارف انك لو دي لسه أول مرة تدخل أمير نفسك

احتمال كبير..ما تفهمش حاجة

ودي شكوى جاتلي من ناس كتير لسه جديدة عن قانون الجذب

وأول ما دخلت قرأت سيدونا

سيدونا بالنسبة للي لسه عارف قانون الجذب

زي الكيمياء النووية لطالب 3 ابتدائي

المشكلة مش منك ما تحاولش تقنع نفسك ان الموضوع اكبر من عقلك

الحكاية بس مراحل..ومحتاج تاخدها واحدة واحدة..وأنصحك تبدأ

من الاول خالص

من مقالة مقدمة عن قانون الجذب، وان شاء الله هعمل هنا صفحة دائمة للأعضاء الجدد

أما اذا كنت عارف قانون الجذب بوجه عام، وبرده دي اول مرة تدخل أمير نفسك..فأنصحك برده ما تبدأش بسيدونا

لو مصمم، يبقى ابدأ من أول سيدونا من مقالة طريقك ايه

اذا كنت وصلت للسطر ده فمعنى كده انك متابع أمير نفسك من زمان، أو تابعت سلسلة سيدونا من أولها

ولازم تكون عملت حاجة من الاتنين دول - ان ماكانش الاتنين مع بعض - عشان تفهم اللي هنقوله النهاردة ان شاء الله

مصمم لسه..؟

تمام، عايز أقولك حاجة جميلة جداً

ان سيدونا..مش بس للتحرر والإطلاق

وإن سيدونا..مش بس للسلبيات

آسف..هما حاجتين، نقول من الأول

سيدونا مش بس للتحرر والإطلاق..سيدونا كمان لتحقيق الأهداف، ومش قصدي بكده فك الارتباط

لأ قصدي فعلاً تحقيق الأهداف، تقدر جداً تستعملها عشان تحقق هدفك بفضل الله تعالى وحده ، باستخدام قانون الجذب

لكن بالبداية الصح..اللي اتكلمنا عنها قبل كده في مقالة خط النهاية

وده اللي هنشرحه النهاردة ان شاء الله

وتاني حاجة..ان سيدونا مش بس للسلبيات، وان لما بتطلق، او تتحرر من شيء ايجابي..المفاجأة بتبقى أكبر مما تتوقع

لكن خلي دي لمقالة تانية ان شاء الله

المشكلة..أو سبب كتابة المقالة دي حاجة مهمة أوي

آسف..حاجتين - بكرر أسفي مرة تانية

أول حاجة ان لما بنتمسك بهدف أوي ونقرر نتبع الطريق التاني اللي هو مقاومة البارادايم

بنحط على نفسنا ضغط هائل جداً - فاكر القلم ؟، وبنقاوم البارادايم، ونسبة نجاحنا 3%، وكمان لما نوصل

ممكن نلاقي نفسنا غيرنا رأينا وعايزين هدف..أكبر

عن تجارب شخصية

تاني حاجة..أن العقل الباطن لما بيسمع جملة..أنا "عايز" أو أنا "محتاج" 100 ألف جنيه

بيقارن الأمر ده بوضعك الحالي، ويلاقي ان اللي انت بتقول - حتى اذا كنت بتقول انا امتلك 100 ألف جنيه - مش موجود

فيعرف ان في نقص في ال100 الف جنيه

وعشان عقلنا الباطن شديد الذكاء، وفي نفس الوقت شديد الغباء، بينفذ بس اللي اتطلب منه

بينفذ أمر..نقص في 100 ألف جنيه

تبدأ تلاقي المقاومة بتاعة البارادايم صحيت تاني..والامور بدأت تسوء..وده سبب ان 99% من التوكيدات بصيغتها المعروفة

! ما بتنجحش

هنتكلم ان شاء الله في مقالة عن صيغة التوكيدات المناسبة

استنى..يا فيصل انت قولت قبل كده ان الصيغة الصح للكلام او الكتابة هي أنا عايز كذا..صح ؟

مظبوط..ده كان للي عايز يقاوم البارادايم..الوقتي احنا بنبدأ من جوا..بنبدأ البداية الصحيحة

ومع ذلك..كل الطرق بكل شرحها موجودة..مش شرط عشان أنا بحب أكله معينة..انت تكون بتحبها

بدون دخول في تفاصيل الأكل - وخصوصاً اننا في رمضان - عايز ما أتفرعش خارج الموضوع

أقدر فعلاً أستخدم سيدونا لتحقيق الأهداف إزاي ؟

على مرحلتين، أول مرحلة هي التحرر من الرغبة في الهدف

! تاني مرحلة..هي التحرر من الرغبة في "عدم تحقيق" الهدف

ازاي عدم تحقيق ؟

بص..لما انت بتبقى عايز حاجة أوي..وخصوصاً لو كنت عايزها في معاد معين

و"خايف" انك تفشل في تحقيقها في المعاد ده

كده ابتدأت تتكلم لغة العقل الباطن، عشان حطيت على رغبتك..شعور، اللي هو الخوف

والعقل الباطن..مرة تانية عشان هو شديد الذكاء والغباء في نفس الوقت

عشان في شعور هنا

بينفذ أمر انه يجذب "عدم تحقق" الهدف ده

يمكن اللي بيخليك مكمل في مشوار الهدف ان على أد ما في خوف من الفشل..على أد ما في رغبة في تحقيقه

اقرأ القطعة دي تاني عشان ممكن تكون صعبة في الاستيعاب نوعاً ما، لكن ملخصها هو

ان لما بتخاف انك تفشل في تحقيق حاجة في معادها

او تخاف ان حاجة تحصلك

في أمر خفي بيوصل لعقلك الباطن بتنفيذها

عشان كدة هنتعامل النهاردة مع المرحلتين

أول مرحلة..التحرر من الرغبة في الهدف

أول خطوة..استحضر رغبتك في تحقيق الهدف ده..استحضر الشعور ده

رحب بالشعور ده..ما تقاوموش لو كنت بتقاومه قبل كدة..ما تحاولش تهرب من رغبتك دي

اعترف بيها لنفسك، ورحب بيها..قولها جواك..أهلاً

تاني خطوة..تقدر تتحرر من الرغبة دي ؟

هتلاقي حرب جواك..إزاي، لأ أنا عايز الهدف ده..

معلش

لدقيقة واحدة..تقدر تتحرر من رغبتك في الهدف ده..؟

تقدر تشيل الضغط المهول ده..من على نفسك لدقيقة واحدة على الأقل؟

اهدى..

الأحسن انك تتمسك برغبتك "الحارقة" دي وتقاوم الدنيا و البارادايم والظروف ونسبة نجاحك تبقى 3% بس

ولا تتحرر منها، وتحققه بإذن الله ؟

..جميل

تالت خطوة..انت هتتحرر فعلاً من الرغبة دي ؟

حس جواك..أيوة

آه هتحرر منها ان شاء الله

هشيلها من جوايا..هتحرر من الحمل ده

مش هطردها..لكن هتحرر منها، هسيبها بدل ما كنت ماسكها كل الوقت اللي فات ده

آخر خطوة..امتى ؟

الوقتي

جميل..كرر العملية اذا حسيت انك محتاجها، ويستحسن تعملها 3 مرات

بعد كدة المرحلة التانية..

أول خطوة..تقدر تتقبل ان جواك في رغبة، بعدم تحقيق الهدف ده

دور جواك..هتلاقي فعلاً حاجة زي دي، ممكن تكون تخيلت نفسك بتفشل في تحقيقه

أو صوت جواك قالك صعب، او مستحيل

وضيفت عليه شعورك بالخوف من الفشل في تحقيقه

تقدر تتقبل ان جواك فعلاً رغبة بعدم تحقيق الهدف ده

تقدر تتقبل ده ؟

تقدر تعترف بده ؟

..جميل

تاني خطوة..تقدر تتحرر من الرغبة دي؟ الرغبة في "عدم تحقيق" الهدف؟

بعد ما تقبلت وجودها واعترفت بيه..تقدر فعلاً تتحرر منها؟

سهلة..مش كدة ؟

بكل هدوء..تقدر تتحرر من الرغبة دي؟ الرغبة في عدم تحقيق الهدف؟

تالت خطوة..انت هتتحرر فعلاً من الرغبة دي؟ الرغبة في عدم تحقيق الهدف ؟

جميل جداً

آخر خطوة..امتى؟

الوقتي ان شاء الله

اعملها 3 مرات

وان شاء الله هتشوف الأثر داخلي..وخارجي بإذن الله

بعتذر عن اخلاف وعدي معاك، ان المقالة هتبقى قصيرة

لكن ما رضيتش أجزأ المقالة على جزئين، أشوفك المقالة الجاية بإذن الله

قانون الجذب

استخدامات سيدونا – فك الارتباط

July 28, 2012 — by فيصل عبد الواحد75

Letting-go.jpg

فاكر سيدونا..مش كدة ؟

فاكر ان قولنا ان ليها تطبيقات فعالة جداً..

بعد ما فهمنا الغرض من سيدونا من خلال سلسلة المقالات

من أول "انسى السر"ي

ومروراً ب "طريقك ايه" و "خط النهاية" ل

وباقي المقالات التانية

وعرفنا ايه أهمية اننا نبدأ صح..نبدأ من الداخل

مش من الخارج

وقبل ما أبدأ في أول تطبيق من تطبيقات سيدونا، عايز أحذرك من حاجة

..ما تفرحش

ما تفرحش لو كان الناس دايماً تقول عليك شخص صلب

ما بيتأثرش

بيكتم جواه

بالعكس..أحب أقولك انك اذا استمريت، او استمريتي كده

لازم هتحصلك مشكلة - في أغلب الأحوال صحية - قريب

الأمراض العضوية كلها..آه كلها، ليها منبع داخلي

لازم الجسم ينفذ الأمر اللي جايله من العقل الباطن، اللي انت خزنته جواك

بدعوى..أنا بعرف اكتم مشاعري كويس

حتى افتكر وانا صغير، قبل حتى ما أعرف أقرأ..أخويا قرأ ليا دراسة كانت في مجلة مش متذكر اسمها

ان النساء أطول عمراً من الرجال..عشان بيبكوا

بيعيطوا يعني بالمصري

بيطلعوا جزء كبير من المشاعر اللي اترسبت جواهم بسبب المشكلة اللي كانت سبب البكاء

عايزك تعرف انك مش معنى انك شايل جواك حاجات كتير يعني انك تفرح بكده

بالعكس..لازم تعرف انك عندك مشاكل كبيرة ولازم هتبان على السطح

وتتعامل معاها الوقتي قبل كمان 10 دقايق

ندخل..في أول تطبيق

فك الارتباط.. ودي أول مفاجأة من ال3 مفاجآت اللي كنت كتبت عنهم قبل كده في أحد الردود

سيدونا زي ما هي قوية جداً في التحرر من السلبيات

فسيدونا قوية جداً بفضل الله برده، في فك الارتباط

بمعنى..انك ممكن لو عايز تنسى الهدف - ودي احدى الطرق في جذب الأهداف

زي ما اتفقنا عشان تجذب أي حاجة قدامك طريق من 3

فك الارتباط

مقاومة البارادايم

تغيير البرمجة الداخلية

وآخر طريقة هي أقواهم وأسرعهم

لكن ساعات فك الارتباط ممكن تستخدمه في الأهداف البسيطة أو اللي عايزها تتحقق بسرعة

وهقولك لعبة جميلة أوي انا شخصياً بحب اعملها وانا في المترو

وهي طريقة من طرق التحكم في طاقة الأشخاص اللي بندربها في كورس سيدونا او تدريب قانون الجذب المكثف

الأول خليني أقولك ازاي تفك الارتباط بسيدونا

بعد ما تحدد انت عايز ايه..اعمل المعايشة له كإنه بيحصل، ويستحسن

انك تعمل المعايشة "للإحساس" الداخلي اللي هتكسبه من تحقق الهدف ده

وبعد كده..تعمل سيدونا بس تبدأ من أول تاني سؤال

تقدر تتحرر

هتتحرر

امتى..الوقتي

بس..وكده انت هتبقى فكيت الارتباط فعلاً

عايز كمان أقولك تاخد بالك من حاجة..في ناس لما بيعملوا العايشة للاحساس الداخلي اللي هيكسبوه من حاجة

الحاجة بتترسخ جواهم وبتاخد وقت - حوالي دقيقتين أو تلاتة - عشان يفكوا الارتباط

فلو انت حصل معاك كده وفك الارتباط طول معاك بسبب حاجة زي دي

اعمل معايشة عادية، شوف الهدف وهو بيتعمل ليك بإذن الله بدون ما تدخل في المعايشة الداخلية

وفك الارتباط

عايزك تجربها على حاجات بسيطة وتشوف قوتها بإذن الله

آه..عارف انك عايز اللعبة اللي قلتلك عليها

بص يا سيدي..ساعات مثلاً وأنا في المترو.. وعايز حد يقوم من مكانه

أو حد مثلاً يقوم من جمبي

أو حد ما يقفش جمبي لسبب معين

بعمل كده

عايزك تجرب تعمل كده  وشوف النتيجة معاك ايه

لازم هتلاقي تغير على الشخص اللي عملتها عليه، حتى لو ماكانش نفس التغيير اللي انت عملت المعايشة عليه

بس المهم انك هتلاقي حاجة تشبه جداً الحاجة اللي عملت عليها المعايشة

وتعرف كده ان الطريقة صح وانت طبقتها "نوعاً ما" صح..عشان كده ما اتعملش اللي انت كنت بتعايشه بنسبة 100%م

وهتلاقي ناس ممكن ما يظهرش عليهم اثر كبير من اللي بتعمله، غير انهم بيتوتروا..أو يتعصبوا

دول بيقاوموا من غير ما يشعروا.. الله أعلم اتدربوا بالفطرة ازاي على مقاومة الطاقة الخارجية

بس هتلاقي حاجات جميلة أوي

على فكرة..انا ما حذرتكش انك تستخدمها في حاجة مش كويسة، عشان دي طاقة

هتترد ليك غصب عنك، لأن كل اللي بنتعامل معاه طاقة..ولازم هتترد ليك تبعاً للكارما..أو زي ما بيحبوا يسموها

قانون بقاء الطاقة

فخاف على نفسك وانت بتعملها

! وأشوفك المقالة الجاية ان شاء الله تكون لعبت شوية

قانون الجذب

سيدونا 3

July 21, 2012 — by فيصل عبد الواحد143

let-go.jpg

أول ما بدأت أدرب سيدونا للعرب

واجهتني مشكلة كبيرة جداً..

Let Go

الكلمة دي

Let Go كلمة

بالنسبة للأجانب كلمة مفهومة، بكل المشاعر والمعاني المرتبطة بيها

كان جزء من تطبيق سيدونا هو ان الشخص يـ

Let Go

أقرب معنى عربي ليها هو التحرر، أو الإطلاق

فكانت بتقابلني مشكلة..أني أقول، في مرحلة معينة من سيدونا

تقدر الوقتي تتحرر من ال...

يعني ايه اتحرر ؟

هنعرف الوقتي ازاي، وهنعرف ازاي بفضل الله قدرت احل المشكلة دي

لأنها مش مشكلة ليا أد ما هيا مشكلة للي بيطبق طريقة سيدونا

سيدونا بتعتمد على قدرة خاصة فيك وفيا وفي كل الناس

الإطلاق

Releasing

مسارات الطاقة بتاعتك فطرتها هي "عدم التخزين"، لكن لما بيحصلك حادث ما

سلبي

بتختار انك تحسه أوي

المشاعر زي ما قولنا..طاقة

الطاقة دي بتفضل موجودة في مسارات الطاقة الخاصة بيك

ممكن تكون ساعات حسيت انك تقدر ما تزعلش الوقتي، أو تقدر تطلع من الحالة اللي انت فيها

بس فضلت تكتئب..أو لقيت انه - من العدل - انك تفضل زعلان

ازاي ما تفضلش زعلان، وما تعيش الاكتئاب بعد اللي حصلك

ده حتى يبقى ما عندكش دم

وممكن بعد فترة برده اما حاولت تنسى

حاجة قالتلك لأ، اللي حصل من الشخص ده عمره ما يتنسي

وتفضل "ماسك" الشعور ده والطاقة دي جواك

مع تراكم المواقف، وتراكم المشاعر

وتراكم ال.."مسك

تبدأ تبعد عنك كل حاجة حلوة انت عايزها

وتبدأ "المصفاة" تملاها الشوائب زي ما وضحنا قبل كدة

سيدونا بترجع بيك لأصلك، وتخليك قادر تستخدم القدرة دي

سيدونا طريقة بسيطة جداً، وسهلة جداً جداً

وبفكرك، ما تخليش بساطتها تخدعك

عشان تطلق المشاعر، او تتحرر منها

تقدر تعمل ال3 حاجات دول، أو حاجة واحدة، او حاجتين

انت حر

انا شخصياً بستخدم حاجتين مع بعض وهنعرف الوقتي

عايز افكرك مرة تانية ان الحكاية بالبساطة اللي هتشوفها

المسألة مسألة اختيار..وحرية

عشان كده اسمها..تتحرر

ال3 طرق دول هما

Welcoming

Letting Go

Analyzing

وهنعرف برده يعني ايه كل واحدة فيهم الوقتي

الأول خلينا نبدأ بحاجة بسيطة

عايزك تشوف حاجة انت متضايق عشانها

أو هدف خايف ما تحققوش - وخليه هدف صغير..عشان زي ما قولنا عايزين حاجة خفيفة

أو حدث حصل من شخص ما مضايقك

او مأثر فيك

وليكن مثلاً..فاتورة الموبايل الشهر الجاي هتدفعها ازاي وانت عارف انها هتبقى كبيرة أوي

يعني الشعور السلبي هنا..هو القلق من الفاتورة دي

أول خطوة..أو أول سؤال

تقدر ترحب بالقلق ده ؟

تقدر ترحب بيه فعلاً، تقدر ما تقاوموش ؟

المشكلة قبل كده كانت انك لما بتحس بالقلق ده بتحاول تقاومه، او بتحاول تنساه

وزي ما انت أكيد عارف، القلق ما اختفاش، خدها قاعدة أساسية في أي حاجة جواك في حياتك

أي حاجة تقاومها، قوتها بتزيد

لأنك بتقاوم جزء منك، وطبيعي، انه يستمد من قوتك

ما تقاومش

تقدر ترحب بالقلق ده ؟

تقدر تقوله أهلاً جواك ؟

لما تقدر ان شاء الله، وتقول جواك أيوة، هتلاحظ ان الشعور بدأ يخف نوعاً ما

السؤال التاني

تقدر "تتحرر" منه ؟

جينا عند المشكلة، يعني ايه اتحرر

يعني تبقى حر منه، يعني تطلق الشعور ده من داخلك، يعني بالظبط

زي ما كنت ماسك القلم المقالة اللي فاتت وفتحت ايدك

لما تقلب القلم في ايدك هتلاحظ ان القلم مش "مرتبط" في ايدك، بالعكس

انت اللي كنت ماسكه

الشعور نفس الحكاية بالظبط

تقدر تتحرر من الشعور ده

تقدر تسيبه يخرج؟

تقدر تطلق سراحه..؟

أنت بدون علم، بمقاومتك للشعور أو بهروبك منه، حابسه جواك

وزي ما انت عايز تتحرر منه هو كمان عايز يتحرر منك

لكن بمقاومتك له وتخزينك له جواك، ما بيطلعش

بيفضل محبوس

لغاية ما يحصل حاجة من الاتنين، يا إما تيجي مرة واحدة وتنفجر وتطلع كل المخزون السلبي ده، والشخص اللي هتنفجر فيه حظه أكيد مش حلو

يا إما تقرر انك ترحب بيه، وتتحرر منه

تسيبه يخرج منك

لو حاجة جواك قالتلك لأ..ما أقدرش، وهتقابل الحكاية دي مع الأهداف لما تسأل نفسك..أقدر أتحرر من رغبتي في الهدف ده

قول لنفسك على الأقل أقدر اتحرر من الرغبة دي..لدقيقة واحدة ؟

مرة تانية..تقدر تتحرر منه ؟

لما تشعر بارتياح، وانك قادر تقول جواك أيوة

هتلاقي شعور ارتياح غريب جداً بدأ يبقى جواك

السؤال التالت

هتتحرر منه ؟

السؤال التاني كان "تقدر"، أما السؤال التالت

هتتحرر منه ؟

الترجمة لـ

Would You Let go ?

بعد ما عرفت انك تقدر فعلاً بفضل الله تتحرر منه

انت هتتحرر منه ؟

ممكن تلاقي حاجة جواك رافضة، خصوصاً لو كان متعلق بحزن أو احباط من شخص

غدر او خيانة أو ألم..إلى آخر تلك المشاعر

لو لقيت حاجة جواك بتقولك لا..اسأل نفسك

الأحسن اني اتمسك بالشعور ده أو المشكلة دي ، ولا أني أبقى أحر وأحقق هدفي ان شاء الله؟

اسأل نفسك السؤال التالت..هتحرر منه، وتابع بالسؤال الفرعي اذا سمعت حاجة او حسيت حاجة جواك بتقول لأ

لما توصل لأيوة ان شاء الله

أيوة هتحرر

اسأل نفسك آخر سؤال

امتى..؟

جاوب نفسك جواك وقول

الوقتي

Now

اعمل سيدونا 3 مرات ورا بعض

ادي لنفسك الوقت اذا محتاجه، مفيش أي مشكلة اذا كنت عايز تعملها لساعات

بس اذا كنت محتاج

عشان اوضح، انت مش لازم تفضل تعملها ساعة، العكس على الاطلاق

لكن اذا حسيت انك محتاج وقت عشان تشوف وتتعامل مع المشاعر جواك لحد ما تقول أيوة

مفيش مشاكل

زي ما قلتلك ما تخليش سيدونا تخدعك ببساطتها، سيدونا من أقوى طرق التحرر اللي عرفتها في حياتي

وبتنافس على المركز الأول في أقواهم على الاطلاق

عشان أوضح يعني ايه

Analyzing

هي انك لو بسيطت في أثقل وأقوى الحاجات حواليك، الخشب مثلاً بتاع الكرسي

وحللته

هتلاقي ان الخشب مركبات كيميائية

والمركبات دي اذا حللتها، وكبرتها اكتر بميكروسكوب أو ما إلى ذلك

هتلاقيها ذرات، والذرات كذلك اذا حللتها وكبرتها أكتر

هتلاقيها نواه، والنواه كذلك لما تكبرها

هتلاقي انها كتلات من الطاقة

الطاقة نفسها اذا تخيلت انك بتدخل فيها وتشوف هي ايه

هتلاقي انها..مع تكبيرها ده

لا شيء

الشعور السلبي قوي ده..أصله لا شيء

لما تروح لأصل الشعور، لـ "لب" القلق أو الخوف أو الحزن

هتلاقيه ولا حاجة

تقدر تدمج الحقيقة دي مع الترحيب والتحرر لو تحب

كده سيدونا خلصت، وان شاء الله المقالات الجاية، ممكن نتكلم عن تطبيقات ليها مع أشياء مختلفة

أشوفك المقالة الجاية ان شاء الله، و

رمضان كريم

هل تريد متابعة شخصية مني للوصول لهدفك النهائي بإذن الله ؟
مجاناً
إذاً أكتب إيميلك بالأسفل و اضغط "أريد الاشتراك" لتصلك أول خطوة فوراً
! تم الاشتراك - رحلة ممتعة
ابحث عن رسالة في مجلد الرسائل الغير مهمة إذا لم تصلك بعد
Close